أخبار
الاميرة بسمة تكرم الجهات الداعمة والمشاركة في مسابقة الملكة علياء
عمان 14 تشرين اول(بترا)- من موسى خليفات-كرمت سمو الاميرة بسمة بنت طلال اليوم الثلاثاء الجهات الداعمة والمشاركة في مسابقة الملكة علياء للمسؤولية الاجتماعية للعام 2013/ 2014 احد برامج الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية.

وركز موضوع المسابقة لهذا العام على ايجاد تصميم لبناء مسجد اخضر يحقق متطلبات معايير البناء الاخضر في اطار مسابقة تصاميم ابداعية للمباني الخضراء" جو غرين" التي اطلقها الصندوق بالتعاون مع نقابة المهندسين عام 2007.

وتهدف المسابقة فئة الشباب من طلبة كليات الهندسة في الجامعات الاردنية لتحفيزهم للتعامل مع التحديات البيئية وايجاد حلول هندسية مبتكرة تحد من استنزاف المواد الطبيعية وتحقق الاستدامة البيئية وتحافظ على البيئة من التلوث وتحقق المعايير المحلية وتتوافق مع المعايير الدولية، بما ينعكس على نمو الاقتصاد الوطني والمستوى المعيشي للمواطنين.

وشكرت سموها خلال حفل التكريم الذي حضره وزير التربية والتعليم الدكتور محمد الذنيبات ووزير البيئة الدكتور طاهر الشخشير، جميع الجهات الداعمة والمؤازرة للمسابقة من شركات ونقابات وافراد وجامعات ووزارات التربية والتعليم والداخلية والبيئة ومديرية الثقافة العسكرية واللجنة العليا للمسابقة ورئيسها المهندس مزاحم المحيسن على جهودهم النبيلة في دعم المسابقة التي دخلت عامها العشرين واسهمت في تعزيز مسيرتها وتحقيق اهدافها.

واكدت اهمية المسابقة في تكريس القيم الايجابية لدى طلبتنا والدور الانساني للمسابقة وترجمته في توفير خيارات لأبنائنا من ذوي الاعاقة تسهم في تحقيق بعض امالهم وطموحاتهم، واكمال مسيرة المسابقة في المرحلة المقبلة باليات جديدة بكل عزم وتصميم.

وقالت سموها إن مسابقة اردن اخضر تستهدف طلبة الجامعات لتحفيز مشاركة الشباب واطلاق طاقاتهم وابداعاتهم في ايجاد حلول مبتكرة للتحديات البيئية والاقتصادية عن طريق تصميم وانشاء المباني الصديقة للبيئة في محاولة جديدة للمساهمة في بناء قدراتهم في مجال البناء الاخضر وزيادة وعي المواطنين بمفاهيمه وتطبيقاته ، مشيرة الى دور المسابقة في احداث نشاط بين الطلبة وادخالهم في دائرة التفكير في واقعنا ومستقبلنا وزيادة وعيهم بأهمية حقهم ودورهم في تحسين الواقع والتخطيط للمستقبل الذي نتمناه لوطننا الغالي.

وأشادت بالتصاميم التي شاركت في مسابقة" اردن اخضر" ،واعربت عن املها في ان تأخذ هذه التصاميم طريقها للتنفيذ على أرض الواقع لتكريس الاستخدام الامثل للطاقة المتجددة والموارد الطبيعية وبخاصة في المساجد ومراكز الصندوق والجمعيات الخيرية.

وقالت سموها ان المسابقة وضمن اهم انجازاتها عملت على تخصيص مبلغ سنوي من ريعها لمشروعين وطنيين لهما اثر كبير على ذوي الاعاقة هما مدرسة الرجاء لتعليم المعوقين سمعيا ومركز مؤتة للتربية الخاصة الذي يعمل على تدريب ذوي الاحتياجات الخاصة على المهن التي تساعدهم في توفير بعض الدخل لهم ولأسرهم ويوفر حياة كريمة لها.

وأشارت الى أهمية الجهود المبذولة واللازمة لتدريب وتأهيل المعلمين والمعلمات بما يجعلهم قادرين على تقديم الخدمات التعليمية والتدريبية التي يحتاجها الطلبة في المدرسة والمركز وتوفيرها.

وأشادت سمو الاميرة بسمة بدور وزارة التربية والتعليم في توفير الكوادر التعليمية في المراكز والجمعيات التي تعنى بالطلبة من ذوي الاعاقة وبخاصة مدرسة الرجاء ومركز مؤتة.

وفاز بالجائزة الاولى في مسابقة تصميم المسجد فريق من طلبة كلية الهندسة في جامعة العلوم والتكنولوجيا، والجائزة الثانية فريق من طلبة كلية الهندسة في جامعة عمان الاهلية والعلوم التطبيقية والجامعة الاردنية، فيما فاز بالجائزة الثالثة فريق من طلبة كلية الهندسة في الجامعة الاردنية.

وصمم الطلبة المشاركون مسجدا ليكون اول مسجد اخضر في الاردن حال تنفيذه على قطعة ارض مساحتها 2816 مترا مربعا، حيث تقدر التكلفة الاجمالية للبناء 225 الف دينار تبرع بها فاعل خير لصالح وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية.

وقال المهندس المحيسن، إن المسابقة اختارت مواضيع تهدف الى المساهمة في زيادة الوعي لدى مختلف شرائح المجتمع الاردني وبخاصة ابناؤنا الطلبة في الجامعات والمدارس.

وثمن الجهود التي يقوم بها جميع الشركاء في انجاز هذه المسابقة والدعم المستمر لسمو الاميرة بسمة بنت طلال لفعاليات المسابقة واهدافها.

وقال رئيس اللجنة المشرفة على المسابقة الدكتور جمال قطيشات، إن مسابقة تصاميم ابداعية للمباني الخضراء لعام 2014 ،جاءت ضمن مسابقة الملكة علياء للمسؤولية الاجتماعية إيمانا من الصندوق الاردني الهاشمي لتنمية الموارد البشرية بنشر المعرفة والتعريف بالمواضيع الحيوية التي تهم الوطن وبخاصة تحديات الطاقة والموارد المائية التي يواجهها الاردن في ظل الطلب المتزايد على الطاقة والمياه وتأثير ذلك على البيئة والاقتصاد الوطني.

واضاف انه تم هذا العام اعتماد الدليل الاردني للمباني الخضراء مرجعا تصميميا للمشاريع المتقدمة للمسابقة، وبما يوفر عناصر العمارة الاسلامية ويوفر حلولا مبتكرة وذكية ويوظف مفاهيم تطبيقات البناء الاخضر.

وسملت سموها في نهاية الحفل الدعم لعدد من الجهات المستحقة له، وشملت 50 الف دينار لمدرسة الرجاء لتعليم المعوقين سمعيا، و15 الف دينار لمركز مؤتة للتربية الخاصة، و15 الف دينار لوزارة التربية والتعليم، و10 الاف دينار لوحدة العلاج الطبيعي، فيما سلمت الجوائز للطلبة المشاركين في التصاميم الفائزة ضمن مشروع جو غرين.

وكرمت سموها الجهات الرئيسة والداعمة للمسابقة والمشاركة فيها وعددهم 160 جهة.


  Flikr Youtube