أخبار
تسليم الفائزين في الجوائز الكبرى في مسابقة الملكة علياء لعام 2015 جوائزهم

سلم رئيس اللجنة العليا لمسابقة الملكة علياء للمسؤولية الاجتماعية الدكتور عاطف عضيبات، اليوم الخميس الجوائز الكبرى على الفائزين في المسابقة للعام 2015  والتي جاءت تحت شعار" معا ...لوطني"، بالاضافة الى المسابقة الالكترونية.

وهدفت المسابقة الى زيادة الوعي لدى كافة شرائح المجتمع وبخاصة طلبة الجامعات والمدارس بمفهوم المواطنة الفاعلة والمشاركة في البناء والتنمية للوطن والمجتمع.

وتضمنت المسابقة  توزيع 13983 بطاقة مخصصة لطلبة الجامعات الاردنية تتضمن رقم عشوائي للدخول للموقع الالكتروني وقراءة المادة العلمية للاجابة على الاسئلة الكترونيا، وسؤالا على الموقع الالكتروني للتعبير عن المواطنة باستخدام القصة او الفيديو او الرسم او القصيدة الشعرية، في وقت تم فيه توزيع 1500 بوستر على مختلف الجامعات الاردنية تضمنت ثلاث رسومات كاريكاتورية حملت رسائل التوعية الاساسية التي ارتأت اللجنة العلمية للمسابقة ايصالها لمختلف شرائح المجتمع واصحاب القرار.

وتم خلال حفل التكريم، الذي رعاه الدكتور عاطف عضيبات، تكريم 27 فائزا من مختلف مناطق المملكة ومنحهم جوائز نقدية تتراوح قيمتها ما بين 500 - 2000 دينار.

وفاز بالجائزة الاولى في المسابقة وقيمتها 2000 دينار، بيان مدين ابداح من الصف الثامن في مدرسة زهرة المدائن التابعة لمديرية التربية والتعليم للواء ناعور، فيما فاز بالجائزة الاولى وقيمتها 1000 دينار في المسابقة الالكترونية الطالب في كلية الاقتصاد والعلوم الادارية في جامعة الزرقاء معتصم فرحان حداد. 

واكد الدكتور عضيبات اهمية المسابقة التي تعد احد ادوات الصندوق الاردني الهاشمي في تكريس مفاهيم العمل التطوعي الاجتماعي وتحقيق التوعية الاجتماعية وبناء الاتجاهات الايجابية في المجالات الاجتماعية والصحية والبيئية  والاهتمامات الوطنية والمساهمة في تحقيق المسؤولية الاجتماعية لدى افراد المجتمع تجاهها، بالاضافة الى غرس مفهوم العمل التطوعي في نفوسهم بالتعاون مع كافة المؤسسات الرسمية والاهلية.

وقال ان المسابقة استطاعت وبعد عشرين عاماً من الجهد المتواصل والخبرة المتراكمة، أن تشكل علامة فارقة في العمل الاجتماعي التطوعي ومثالاً يحتذى في العلاقة التشاركية ما بين مؤسسات المجتمع المدني والمؤسسات العامة والخاصة والأفراد، ونجحت كذلك في إيصال المفاهيم الصحيحة التي نبني عليها في حماية الوطن والمواطن، مبينا ان المسابقة وصلت هذا العام الى ما يزيد عن 620 الف منزلا في المملكة وشارك فيها 620489 مشترك ومشتركة، فيما تم تقديم 620 جائزة  بلغت قيمتها 52950 دينار تبرع بها اهل الخير من ابناء الوطن ومؤسساته.

واوضح الدكتور عضيبات انه سيتم تخصيص ريع المسابقة لهذا العام بواقع  55000 دينار لمدرسة الرجاء لتعليم وتأهيل الصم في الرصيفة، ودعم وحدات العلاج الطبيعي في كافة محافظات المملكة

بقيمة 20000 دينار، ودعم مركز مؤتة للتربية الخاصة بمبلغ 15000 دينار، بالاضافة الى دعم غرف مصادر التعليم في مدارس وزارة التربية والتعليم.

وثمن رئيس اللجنة العليا للمسابقة دور وزارة التربية والتعليم ووزارة الداخلية ودائرة التربية والتعليم في وكالة الغوث الدولية ومديرية التربية والتعليم والثقافة العسكرية والداعمين للمسابقة من كافة القطاعات وجميع المشاركين واعضاء اللجنة في دعم المسابقة وتمكينها من تحقيق اهدافها.

من جانبه، قال رئيس اللجنة العلمية للمسابقة الدكتور صالح الخلايلة، ان موضوعات المسابقة لكل عام تراعي احتياجات المجتمع وتطلعاته وتحقيق التوعية والتثقيف لشرائح المجتمع وتغيير اتجاهات وسلوك المواطنين وكسب تعاونهم، مبينا المسابقة ركزت على توضيح مفهوم المواطنة والمواطنة الفاعلة واهدافها وحقوق المواطنة وواجباتها تجاه الوطن. 

واضاف انه تم اختيار موضوع المواطنة الفاعلة بهدف زيادة الوعي لدى كافة شرائح المجتمع الاردني وبخاصة ابنائنا من  طلبة الجامعات والمدارس بها وتعزيز مشاركة المجتمع في الشأن العام وتعاونهم للبناء والتنمية والحفاظ على المجتمع.

وتحدث الفائزون في المركز الاول في المسابقة عن تجربتهم ودوافع المشاركة في المسابقة تحقيقا لاهدافها السامية والتزاما بمضامينها، مؤكدين اهمية المسابقة في تعزيز معاني المواطنة والمسؤولية الاجتماعية .

ودعوا زملائهم الى ضرورة المبادرة والمشاركة في المسابقة للاعوام المقبلة انطلاقا من اهدافها الانسانية وفوائدها المعنوية واستثمار طاقاتهم وابداعاتهم وعطائهم والاستفادة من المعلومات القيمة لموضوعاتها.

وحضر تسليم الجوائز نائب المديرة التنفيذية للصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية ريم الزبن وامين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية محمد العكور واعضاء اللجنة العليا للمسابقة.

 



  Flikr Youtube